السعودية تستقبل 9 ملايين حاج و14 مليون معتمر في عام 2050

كشفت دراسة علمية أجرتها اللجنة الفنية لمشروعات المسجد الحرام عن ارتفاع عدد الحجاج في عام 2020م ليصل إلى أكثر من 4 ملايين حاج ويزيد في عام 2030م إلى 5 ملايين و700 ألف حاج ليصل في عام 2050م إلى 9 ملايين و200 الف حاج، وذلك في حال إزالة القيود النظامية على أعداد حجاج الخارج.
و أفاد موقع الحج أن رئيس اللجنة الإشرافية لمشروعات توسعة المسجد الحرام مدير جامعة أم القرى بكري بن عساس قال: إن الدراسة تنبأت لكافة المتغيرات التي يحتاجها الحاج والمعتمر حتى عام 1455هـ.

بدوره، قال رئيس اللجنة الفنية لمشروعات توسعة المسجد الحرام فيصل وفا: «إن الدراسة شملت تقديرا لحجم الطلب على العمرة والحج من الخارج والداخل بالإضافة إلى أبرز خصائص معتمري وحجاج الخارج.

مشيرا إلى أن الدراسة أكدت أنه في حالة إزالة القيود النظامية على أعداد حجاج الخارج فمن المتوقع أن يتجاوز عدد الحجاج في عام 2020م الـ4 ملايين حاج ويزيد في عام 2030م إلى 5 ملايين و700 ألف حاج ليصل في عام 2050م إلى 9 ملايين و200 ألف حاج، لافتا إلى أن الدراسة توقعت أن يصل عدد معتمري الخارج في عام 1455هـ إلى نحو 13 مليون معتمر وقد يزيد إلى 14 مليونا و800 ألف معتمر.

وكان فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة تسلم من مدير جامعة أم القرى رئيس اللجنة الإشرافية لمشروعات توسعة المسجد الحرام بكري عساس، الدراسة العلمية «لتقدير حجم الطلب على الحج والعمرة والزيارة حتى عام 1455هـ» التي خرجت عن اللجنة الفنية لمشروعات المسجد الحرام بالتعاون مع عدد من المتخصصين بجامعة الملك عبدالعزيز، ومعهد أبحاث الحج والعمرة بالجامعة والأمانة العامة للجنة الحج العليا.
الحج- العمرة