الأجوبه الهاديه الي سواء السبيل
مشاهدات:312

يردّد الشيعة قوله (صلى الله عليه وآله وسلم): أُذكركم الله في أهل بيتي» وهم أوّل من خالف هذه الوصية


يردّد الشيعة كثيراً حديث «الغدير» وقوله(صلى الله عليه وآله وسلم)فيه: «أُذكّركم الله في أهل بيتي» وينسون أنّهم أوّل من خالف هذه الوصيّة النبويّة ، حيث عادوا جمهوراً كبيراً من أهل البيت ؟
الجواب :للتذكير فقط ، فإنّ أهل البيت تحمل معنيين :
1 ـ أهل البيت هم الذين جاء ذكرهم في آية التطهير الكريمة والمقصود بهم حسب ما نقل مسلم في صحيحه هم الذين كانوا تحت العباء ، وقد ذكر نفس جامع هذه الأسئلة فيما سبق ([1]) هذا الحديث الشريف «اللّهمَّ هؤلاء أهل بيتي» .
2 ـ أهل البيت الذين ورد ذكرهم في مسألة الخمس هم بنو هاشم ، وعلى هذا تكون شاملة لكلّ من ينتسب إلى بني هاشم من الأشخاص الصالحين والطالحين ، فالمنتسبون لبني هاشم يحظون باحترام ومقام عاليين كما يحرم عليهم أخذ الصدقة ، أمّا إذا كان فيهم مَن انحرف عن الصراط المستقيم ومالَ عن جادّة الحقّ باقتراف الذنوب والمعاصي، فعندئذ يسقط من تلك المرتبة ويُسلب عنه تلك المنقبة ، وهذه تُعدّ واحدة من الوظائف الإلهيّة وفرعاً من فروع الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .
إذاً ، فالشيعة يحترمون جميع أهل بيت النبيّ(صلى الله عليه وآله) إلاّ أُولئك الذين افتقدوا تلك الصلاحيّة والأهليّة اللاّزمة . وهذا واجب كل مسلم واع.
 
[1]. لاحظ السؤال رقم 24 و 33 من كتاب: اسئلة قادت شباب الشيعة: 24 و 30 .